Author Archive

القاعدة ليست مسؤولة عن الهجوم على القنصلية الاميركية في بنغازي

 نشرت في : ديسمبر 29th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

القاعدة ليست

مسؤولة عن الهجوم على

القنصلية الاميركية في

بنغازي

29/12/2013

dc478e4ac9ffda050371cf376280ec09[1]

 

ف. ب – نيويورك:

 

افادت صحيفة نيويورك تايمز السبت ان تنظيم القاعدة ليس ضالعا بشكل مباشر في الهجوم على القنصلية الاميركية في بنغازي والذي اسفر عن مقتل اربعة اميركيين بينهم السفير في 11 ايلول/سبتمبر 2012. 

وبحسب تحقيق نشره الموقع الالكتروني للصحيفة ويستند الى تحقيقات حصلت في المدينة الواقعة شرق ليبيا، اكدت صحيفة نيويورك تايمز ان مقتل السفير الاميركي كريس ستيفنز وثلاثة من مواطنيه حصل على يد مهاجمين محليين.

 وهذه المعلومة قد تحدث جدلا في واشنطن حيث واجهت ادارة الرئيس باراك اوباما مرارا اتهامات بتغطية هجوم بنغازي – وهي اتهامات نفتها الحكومة الاميركية. واكدت الصحيفة ايضا ان الهجوم قد يكون صنيعة متظاهرين غاضبين اقتحموا البعثة الدبلوماسية الاميركية اثر نشر قنوات تلفزيونية محلية مقتطفات من فيلم مسيء للاسلام منتج في الولايات المتحدة.

 واشارت نيويورك تايمز استنادا الى شهادات سكان من بنغازي قالت انهم على اطلاع مباشر بملابسات الهجوم، الى انها “لم تجد اي دليل بان القاعدة او مجموعات دولية اخرى لعبت دورا في الهجوم” على القنصلية الاميركية. واوضحت الصحيفة ان “الهجوم نفذه مقاتلون استفادوا مباشرة من الدعم اللوجستي والامكانات الجوية الكبيرة لحلف شمال الاطلسي خلال الانتفاضة” ضد نظام معمر القذافي الذي قتل في تشرين الاول/اكتوبر 2011.

 وذكرت نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين اميركيين مطلعين على مسار التحقيق الجنائي بشأن مقتل اربعة اميركيين من البعثة الدبلوماسية في ليبيا، ان احد المشتبه فيهم الرئيسيين هو الزعيم المتمرد المحلي احمد ابو خطالة.

 وبحسب تحقيق الصحيفة، فإن احمد ابو خطالة كان موجودا في البعثة الاميركية لحظة الهجوم. وفي مقابلة مع نيويورك تايمز، اقر الزعيم المتمرد بانه كان حاضرا في المكان لحظة الهجوم، الا انه نفى مسؤوليته عن هذا الهجوم.

لماذا يقع طواغيتنا في الحفرة نفسها مرات ومرات؟ د. فيصل القاسم

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

 

لماذا يقع طواغيتنا

في الحفرة نفسها مرات

ومرات؟

 

 

د. فيصل القاسم

 

28/12/2013

27qpt989[1]

مهما كانت الحلول الأمنية ناجعة، فإن مفعولها لن يدوم طويلاً، فإن استطاعت بعض الأنظمة أن تقمع خصومها بالإرهاب والحديد والنار، فهذا لا يعني أنها قضت عليهم إلى غير رجعة، فربما ربحت معركة ولم تكسب حربا.

فمن المعلوم أن الرئيس السوري الأسبق حافظ الأسد لجأ إلى أقسى أنواع القوة والوحشية لسحق خصومه من الإسلاميين في ثمانينات القرن الماضي، فكانت مذبحة مدينة حماة، سيئة الصيت، التي راح ضحيتها الآلاف، ناهيك عن الدمار الرهيب الذي حل بالمدينة وغيرها من المدن السورية، التي ثارت على النظام آنذاك.

 

لا شك أن النظام تمكن وقتها – في ظل حالة التعتيم الإعلامي، وانعدام وسائل الاتصال الحديثة – من إخماد حركة الإخوان المسلمين، لا بل سن قانوناً يجرّم كل من ينتمي إلى تلك الحركة، ويحكم عليه بالإعدام.

 

وقد عاش النظام الحاكم بلا منغصات أو معارضات قوية لأكثر من ثلاثين عاماً لم يستطع السوريون خلالها أن يفتحوا أفواههم إلا عند طبيب الأسنان، لا بل إن سكان حماة نفسها لم يتمكنوا خلال تلك الفترة من أن يهمسوا بما حصل لهم على أيدي النظام من مجازر فاشية بكل المقاييس خوفاً من المقصلة.

 

وقد سار نظام الجنرالات في الجزائر على خطى النظام السوري، فحارب الجماعات الإسلامية لعقد كامل من الزمان سماه ‘العشرية السوداء’، وقد نجح أخيراً في إخماد تلك الجماعات، وقام بإصلاحات شكلية، وبقي النظام والدولة العميقة مكانهما، لا بل توغلت الدولة أكثر من وراء مظاهر ديمقراطية زائفة.

 

من الواضح تماماً الآن أن الأنظمة الحاكمة في مصر وسوريا والعراق مثلاً تريد أن تطبق التجربتين الجزائرية والسورية في عهد حافظ الأسد، ظناً منها أنهما كانتا ناجحتين، ويمكن أن يعاد استنساخهما.

 

وإذا كانت تلك الأنظمة تعتقد فعلاً أن التاريخ يعيد نفسه، فهي غاية في الغباء. فالتاريخ لا يعيد نفسه أبداً، كما قال كارل ماركس، وإن أعاد، فإنه يعيد نفسه في المرة الأولى كمأساة وفي الثانية كمهزلة!

 

ليت من يحاولون أن يعبّدوا طريقهم إلى السلطة في مصر وسوريا والعراق بالدمار والدماء أن ينظروا إلى مقولة ماركس جيداً، ليروا أنهم دخلوا فعلاً في مهزلة حقيقية لا تخطئها عين. ولا بد لهم أن يعلموا أن التجربتين الجزائرية والسورية كانتا فاشلتين بامتياز، ومهدتا لما نراه الآن في سوريا من كارثة لم يسبق لها مثيل في التاريخ الحديث، ولا حتى القديم. فجماعة الإخوان المسلمين – التي حاربها حافظ الأسد في مدينة حماة – تبدو الآن حملاً وديعاً بالمقارنة مع الجماعات الجديدة، التي تواجه بشار الأسد، ونوري المالكي، وربما السيسي لاحقاً في مصر.

أما الجزائر التي تبدو الآن هادئة، فليس هدوؤها مضموناً لوقت طويل، خاصة وأن كل ما أدى إلى اندلاع الثورات في بلاد الربيع العربي متوفر بقوة في الجزائر، وربما بطريقة أكثر خطورة وتشظياً. وبالتالي، فلا يجب أن يعتد أحد بنجاح التجربة الجزائرية في القضاء على الخصوم بالوحشية الفاشية العربية المعهودة.

 

ربما يعتقد النظام المصري أن بإمكانه أن يعيد سيناريوهات القرن الماضي، حيث نجح بالقبضة الحديدية في القضاء على الجماعات، التي كان يتهمها بالإرهاب. لكن الوضع الآن مختلف تماماً، ناهيك عن أن من يواجههم الآن ليسوا كحركات ‘التكفير والهجرة’ أو ‘الناجون من النار’ أو ‘الجماعة الإسلامية’ أو ‘الجهاد’. إنها – اتفقت معها أو اختلفت – حركة شعبية ذات جذور عميقة جداً لم تنجح الأنظمة المتعاقبة في اجتثاثها منذ عهد عبد الناصر، وهي ليست كالحركات المذكورة، غريبة وشاذة عن المجتمع المصري، ناهيك عن أنها فازت لأول مرة في تاريخ مصر بانتخابات ديمقراطية حرة، وبالتالي فإن التعامل معها كما تم التعامل مع الحركات الإرهابية القديمة مستحيل، ولا يمكن تبريره، ولا يكفي افتعال تفجير هنا وأزمة هناك لتجريمها وشيطنتها وإيجاد المبررات للقضاء عليها.

إن اجتثاث الخصوم بدل استيعابهم يمكن أن يكون فتيلاً لمحرقة تأتي على الأخضر واليابس في بلاد بأمس الحاجة للوئام الاجتماعي والتوافق والمصالحة بعدما وصلت حالة الاستقطاب فيها إلى مستويات خطيرة وغير مسبوقة.

 

لا أدري لماذا لا تتعلم حكومة مصر من المأساة العراقية، التي أدت إلى جعل العراق دولة فاشلة، بسبب سياسة الإقصاء وتهميش الشرائح السياسية والوطنية المعارضة. لم يمر على العراق أسبوع منذ عشر سنوات، دون تفجيرات وأعمال إرهابية.

 

ومع ذلك، لا يبدو أن الآخرين يريدون أن يتعلموا من تجربة العراق المريرة، ولا يريد النظام العراقي نفسه أن يتعظ مما حصل للبلاد، بسبب سياساته الإقصائية والاجتثاثية الخرقاء. فبدل أن يستقطب المالكي الشرائح الأخرى ويدمجها في النظام، راح يحشد لها الدبابات والطائرات ظناً منه أنه يستطيع القضاء عليها وعلى الإرهاب، دون أن يدري أن الحل الأمثل لا يكمن في القبضة الأمنية، بل في استيعاب الجميع وإرضائهم!

 

يكفي المالكي أو أي نظام عربي آخر في عصر الثورات أن يكون خمسة بالمائة من الشعب مغبونين كي يحولوا حياة الدولة إلى جحيم لا يطاق. فلم تعد الشعوب ولا الحركات السياسية تقبل بالحلول الأمنية الاستئصالية على الطريقة العراقية أو الجزائرية أو السورية، فهي مستعدة أن ترد الصاع صاعين، وأن تزلزل الأرض تحت أقدام الطغاة، حتى لو وضعوا كل قادتها في السجون. مغفل من يعتقد أن الزنازين والمعتقلات مازالت هي الحل الأمثل لوأد المعارضات الشعبية، وتجربة نيلسون مانديلا خير دليل.

 

من المؤسف جداً أن ينسق النظام المصري مع النظام السوري، أو أن يسير على خطاه بعد كل ما شاهده من خراب ودمار في سوريا. فلتنظروا فقط كيف بدأت الانتفاضة السورية سلمية وشعبية، وكيف حوّلها بطش النظام وعصاه الفاشية الغليظة إلى كارثة كبرى بكل المقاييس على سوريا شعباً ووطناً. فلماذا لا تتعلموا مما حل بسوريا بدل التحالف مع من أوصل سوريا إلى ما وصلت إليه من انهيار وخراب؟

 

إن نظرة سريعة على ما حققته الحلول الأمنية والقمعية في المنطقة على مدى العقود الماضية تبين لنا أنها كانت كارثة بكل المقاييس، ولم تجلب لنا سوى الإرهاب. والمرعب في الأمر أن لا أحد يتعلم من التاريخ، ولا من التجارب الكارثية لمن سبقوهم.

إن تكرار الأخطاء الفاحشة، التي اقترفتها بعض الدول في سحق الجماعات المعارضة والعواقب الوخيمة التي تمخضت عنها، تجعلنا نتساءل: هل هناك خطة مبرمجة، كي لا نقول مؤامرة مفضوحة، على أوطاننا بين الديكتاتوريات الحاكمة وكفلائها في الخارج لتحويل بلادنا إلى دول فاشلة وصوملتها وأفغنتها وجعلها أرضاً يباباً لا تقوم لها قائمة لعقود وعقود، أم إن طواغيتنا لم يصلوا بعد إلى مرتبة الحمير؟ من المعروف أن الحمير تتجنب الحفر التي وقعت فيها من قبل، بينما يقع طغاتنا في نفس الحفر التي سقط فيها أسلافهم. يا لذكاء الحمير!

 

اعلامي وكاتب من سورياfalkasim@gmail.com

سلفيو الجزائر يصفون سلفيي مصر بالجبن ويتهمونهم بموالاة العسكر

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

 

سلفيو الجزائر

يصفون سلفيي مصر بالجبن

ويتهمونهم بموالاة العسكر

في مواجهتهم للإخوان

 

December 28, 2013

18ipj24[1]

الجزائر- (يو بي اي):

انتقد عبد الفتاح حمداش زعيم “جبهة الصحوة الحرة الإسلامية السلفية الجزائرية” المعارضة (قيد التأسيس) مواقف حزب النور السلفي المصري من الأحداث الأخيرة واتهمهم بالجبن وبموالاة العسكر في مواجهتهم لتنظيم الإخوان المسلمين.

 

وقال حمداش ليونايتد برس انترناشونال السبت موجها كلامه إلى حزب النور الذي أيّد إزاحة محمد مرسي من الرئاسة وخفف من موقفه أمام إدراج الإخوان المسلمين على قائمة الإرهاب “إن تقديراتكم السياسية خاطئة وقواعدكم التي تبنون عليها أحكامكم ومواقفكم وقراراتكم مخالفة للكتاب والسنة وواقع الأمة الإسلامية ومطالب الشعوب الإسلامية في مواجهة الباطل والظلم والعدوان بقواعد الإنكار العلمية والتغيير السلمي الشرعي والهادف”.

 

وأضاف “تغيرت فجأة مواقفكم وتبدلت قواعدكم وخلطتم بين الأحكام فاضطربت مواقفكم وارتبكت جماعتكم وانقسمتم على أنفسكم بسبب نزاعكم فظهر الخوار في سياستكم والعجز في مواجهتكم والجبن في قراراتكم والمداهنة في أسلوبكم والركون في موالاتكم”.

 

وتابع “فانقلبت الموازين عندكم فأصبح الظالم المعتدي متغلبا والمظلوم المقهور معتديا ظالما فواليتم الظالم وتبرأتم من المظلوم، فبأي مقياس قستم وبأي حكم حكمتم؟”.

 

ونصح حمداش حزب النور بتعديل مواقفه” والرجوع إلى الحق الأبلج والصواب الواضح والمنطق المعقول والواقع المشهود لتنصروا المظلوم وتتبرؤوا من الظالم”.

 

وقال “إن عجزتم فاعتزلوا السياسة بدون خجل مراعاة لموازين القوة في البلاد وارجعوا بقوة إلى الدعوة إلى الله حتى يحكم الله بالحق بينكم وبين فراعنة الانقلاب وفسدة البلاد وقتلة العباد”.

 

وهاجم حمداش إدراج الحكومة المصرية المؤقتة تنظيم الإخوان المسلمين في قائمة الإرهاب.

 

وقال “لقد انكرنا على الحكومة المصرية الإنقلابية إدراج الإخوان المسلمين في قائمة الإرهاب وهي منظمة شرعية فازت بكل انتخابات دخلتها”.

 

واتهمها “بممارسة إرهاب دولة”.

 

وقال حمداش أن تنظيمه “سيتعامل مع الإخوان المسلمين ونحن سنرحب بأي عضو منهم إذا جاء إلى الجزائر”.

من رائعة عبدالسلام الحر (ياغزال لاتجارا)

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

من رائعة عبدالسلام الحر

(ياغزال لاتجارا)

 

 

 

الغزال

 

نلقاني صاحيلا

منين نجعها قشّع وشال رحيلا

وخش الخلا ناوي طريق طويلا

وهي راكبه فلي جديد اوصارا

ان ريت خدها يلمع تقول فتيلا

فوق من عريض الزور بووروارا

اوبيت علي مشيت اطناشر ليله

يريد موكرا هفن عليه اديارا

ذبال العيون السود بوتكليلا

جا صعيب وسوالك عليه معارا

وجا وطنها مزنوق ماتمشيلا

انزلت وين ماحط الغراب اصغارا

ياغزال لاتجارا

بانن عليك اوصاف سود انظارا

 

تعال ننشدك.

ضبط 8 آلاف تأشيرة سفر لليبيا مزورة بحوزة صاحب شركة وسوري بالقاهرة

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

ضبط 8 آلاف تأشيرة

سفر لليبيا مزورة بحوزة

صاحب شركة وسوري

بالقاهرة

 .

sm_lsgyr[1]

تمكنت أجهزة الأمن في القاهرة، السبت، من ضبط 8 آلاف تأشيرة سفر مزورة لدولة ليبيا، بحوزة شخصين، أحدهما صاحب شركة شحن وتخليص جمركي، والثاني سوري الجنسية.

 

وتوصلت التحريات إلى أن «المتهمين استقبلا المضبوطات من دولة الصين، داخل طردين عبر البريد السريع الدولي».

 

ألقي القبض على المتهمين، وأحالهما اللواء أسامة الصغير، مساعد وزير الداخلية لأمن القاهرة، إلى النيابة للتحقيق.

 

كانت معلومات وردت لضباط مباحث إدارة مكافحة جرائم الأموال العامة بالقاهرة، بورود طردين من الصين لشركة شحن وتخليص جمركي، إدارة «ياسين.ح»، سوري الجنسية، وأن بداخل الطردين مجموعة كبيرة من تأشيرات السفر المزورة لدولة ليبيا.

 

تشكل فريق بحث، بإشراف اللواء محمد عويس، مدير إدارة مباحث الأموال العامة، وبفحص الطردين تبين أن بداخلهما عددًا من الأجندات المكتبية تحوي بداخل غلافها الخارجي 8 آلاف تأشيرة سفر مزورة منسوبة لدولة ليبيا، لصالح شخص يدعى «محمد.أ»، لم يقم بتسلمها.

 

ومن خلال التحريات، التي أشرف عليها اللواء عصام سعد، نائب مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، توصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة «يحيى.ص»، 41 سنة، سوري الجنسية، و«علي.أ»، صاحب شركة استيراد وتصدير، سبق اتهامه في قضية أموال عامة.

 

بعد استصدار إذن من النيابة، تم استهدافهما بمأمورية أسفرت عن ضبطهما بمعرفة العقيد هشام والي، والنقيب عمرو سالم، وبحوزتهما التأشيرات.

إخوان الأردن :: الإنقلابيون يعيدون إنتاج نظام مبارك

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

إخوان الأردن

الإنقلابيون يعيدون إنتاج

نظام مبارك

 .

gal.jo.jpg_-1_-1[1]

شبكة الأخبار الليبية .

 

 انتقدت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن بشدة، قرار الحكومة المصرية المؤقتة باعتبار تنظيم الإخوان المسلمين جماعة إرهابية، واعتبرت أن الإنقلابيين يعيدون إنتاج نظام مبارك بشكل أسوأ.

 وقالت الجماعة في بيان لها، الخميس، إن “نظام الانقلاب الذي أطاح بالرئيس الشرعي المنتخب هو كيان باطل بذاته، وما يصدر عنه من قرارات، وهذه التصرفات وغيرها تؤكد أن سلطة الانقلاب تعيد إنتاج نظام مبارك بشكل أكثر استبداداً ودموية، وتسعى للانقلاب على ثورة (25 يناير) وطمس كافة آثارها”.

وقال مجلس شورى الإخوان في بيان نشر على موقع الجماعة الرسمي، إن اعتبار جماعة الإخوان منظمة إرهابية يؤكد ” أن ما قام به الانقلابيون من قتل وقرصنة لإرادة الشعب المصري بقوة السلاح، هو الإرهاب بذاته، وإن المجازر التي ذهب ضحيتها الآلاف خير شاهد على ذلك”.

 

واعتبر المجلس هذا الأمر “حلقة في مسلسل محاربة الجماعة بعد القتل والاعتقال والتنكيل، وما هي إلا محاولة من الانقلابيين للضغط على عموم الشعب المصري، وقواه الحية المطالبة بإنهاء الانقلاب وعودة الشرعية” وأن المسار الذي تسلكه “سلطة الانقلاب مدعومة ببعض الأنظمة العربية مسار بالغ الخطورة على استقرار مصر والمنطقة، ولا يعدو أن يكون محاولة لمعاكسة مسار التغير التاريخي، إذ أن شعوب المنطقة قررت وبلا رجعة أن تنال حريتها وحقوقها وأن لا ترضخ لظالم أو مستبد”.

وأكد البيان على سلمية الحركة عبر مسارها التاريخي، وأنها لن تنجر إلى الإرهاب، مستشهدا بأحداث البطش والقمع التي تعرضت لها الحركة، دون أن تثنيها عن سلميتها، وبما قاله المرشد العام للحركة في مصر محمد بديع بأن ” سلميتنا أقوى من الرصاص”.

مصر: اشتعال النيران في مبنيين داخل جامعة الأزهر

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

مصر: اشتعال

النيران في مبنيين داخل

جامعة الأزهر

 28/12/2013

 

حريق جامعة الازهر

بي بي سي:

 

قالت التلفزة الحكومية المصرية إن الطلبة المتظاهرين ضد الحكومة أشعلوا النيران في مبنيين داخل جامعة الأزهر في العاصمة المصرية القاهرة.

من جانبهم اتهم الطلاب، على مواقع التواصل الاجتماعي، عناصر الشرطة المصرية بإقتحام الحرم الجامعي لفض “مظاهرتهم السلمية” مؤكدين أن عناصر الشرطة بصحبة مدنيين مسلحين قاموا بإطلاق الخرطوش على المتظاهرين وأشعلوا النيران في المبنيين”.

وكانت الحكومة المصرية قد صعدت من حدة مواجهة المظاهرات المعارضة خلال الأيام الأخيرة بعدما أعلنت إدراج جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الجماعات الإرهابية. وجاء ذلك في أعقاب تفجير مديرية أمن الدقهلية في مدينة المنصورة قبل عدة أيام وهو الهجوم الذي أدانته جماعة الإخوان المسلمين في حينه.

كان قطاع من طلبة جامعة الأزهر قد أعلنوا مقاطعة الامتحانات تحت مسمى “لا إمتحانات في ظل الانقلاب”. وشهدت جامعة الأزهر والمدينة الجامعية الملحقة بها والمخصصة لسكن الطلاب إقتحام عناصر الشرطة لها في وقت سابق واعتقال عشرات الطلاب.

ليبيا تفرج عن 4 من طاقم أمن السفارة الأميركية في طرابلس

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

ليبيا تفرج

عن 4 من طاقم أمن

السفارة الأميركية في

طرابلس

 
E4F585B1-BBA4-45C1-B687-15686B4119B3_mw1024_n_s[1]

جين بساكي

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية

 

28-12-2013

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الحكومة الليبية أفرجت يوم السبت عن 4 عسكريين أميركيين ملحقين بطاقم أمن السفارة الأميركية في طرابلس بعد توقيفهم لفترة وجيزة.

 

ولم توضح الناطقة باسم الخارجية الأميركية جين بساكي التي كانت أعلنت عن اعتقال العسكريين الأربعة، أين تم احتجازهم.

 

وقالت بساكي في بيان مقتضب بعيد منتصف ليل الجمعة السبت إن “العسكريين الأربعة الذين احتجزوا لدى الحكومة الليبية أفرج عنهم”. وأضافت بساكي أن الأربعة “كانوا يعملون في منطقة صبراتة في إطار جهود أميركية عندما تم توقيفهم”.

 

وقالت بساكي “نثمن علاقاتنا مع ليبيا الجديدة”، مؤكدة أنه “لدينا شراكة استراتيجية ترتكز على المصالح المشتركة وعلى دعمنا القوي لعملية الانتقال الديموقراطي التاريخية لليبيا”.

 

وكان مسؤول في الإدارة الأميركية صرح أن السلطات الليبية أفرجت عن أربعة عسكريين أميركيين، بعد ساعتين على إعلان بساكي عن توقيفهم. واكتفى المسؤول الأميركي الذي طلب عدم الكشف عن هويته بالقول إن العسكريين الأربعة أطلق سراحهم.

 

وكانت وزارة الخارجية الأميركية أعلنت أن واشنطن على تواصل مع السلطات في طرابلس للتوصل إلى إطلاق سراحهم. ولم تذكر وزارة الخارجية او وزارة الدفاع (البنتاغون) أي تفاصيل عن أسباب أو مكان اعتقال هؤلاء العسكريين الأميركيين.

 

وأفادت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم أن المعتقلين ملحقون بالفريق الامني للسفارة الأميركية في طرابلس وربما كانوا في مهمة استطلاعية لتحديد طرقات للهرب يمكن استخدامها في المستقبل من جانب الدبلوماسيين. وأوضحت الصحيفة انهم احتجزوا عند نقطة تفتيش قبل أن يتم نقلهم إلى مبنى وزارة الداخلية.

قصيدة حتى لو قفلت ألله ما يقفلها للشاعر/ معتوق آدم الرقعى

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

قصيدة

 

حتى لو قفلت ألله ما يقفلها

 

 

 

شعار

 

للشاعر/ معتوق آدم الرقعى

 

 

كان الشاعر والسياسي معتوق ادم الرقعي يخاطب احد السجانين فأقفل باب الشيله واحكم اغلاقها..

 

فقال له الشاعر

 

حتي لو قفلت الله مايقفلها

كريم يخلق الشدات ويحولها

كريم وعالي

وله الامر فالتدبير قبل وتالي

هو اللي رماني فالسجون ليالي

ورايد بلقما في صغا ناكلها

ولا راد يصدر عفو يخشي والي

ايدير احكاماً فوق وينزلها

ولايستحق الشرح فاهم حالي

ولانفس تطلب رافتاً يخذلها

بعونا ايسّرحني يفضي بالي

ايخلص المختبلات ويسهلها

ونرجع علي ناسا اعزاز غوالي

العيشه بلاهم زور مانحملها

ونبقي معاهم في حياة علالي

بعين العنايه ربنا شاملها

الا انت يامباشي ماتساعد والي

ولا سيرتك زينه الله ينعلها 

قيسك وذيله نذل مالنذالي

وقيس الرزاله ف اللبا واكلها

حتي لوقفلت الله مايقفلها

كريم يخلق الشدات ويحولها

خطيب التحرير يطالب بإعدام مرسى وجماعته

 نشرت في : ديسمبر 28th, 2013  بواسطة  الإدارة العامةلا توجد تعليقات

 

خطيب التحرير

يطالب بإعدام مرسى

وجماعته

تاريخ النشر : 2013-12-27

 

9998429108[1]

رام الله – دنيا الوطن

دعا الشيخ جمعة محمد على خطيب التحرير الشعب المصرى للتصويت بنعم على الدستور، مطالبًا بإعدام الرئيس المعزول محمد مرسى وقيادات تنظيم الإخوان.

 

كما دعا جمعة خلال خطبته اليوم بميدان التحرير لإقامة حد الحرابة على كل من شارك فى تفجير أى منشأة وكذلك محاكمة كل من ينتمى إلى الجماعة الإرهابية ومخاطبة الإنتربول للقبض على الهاربين منهم، مؤكدًا أن تصرفات الإخوان لاتمت للإسلام بصلة.


كل ما ينشر في هذا الموقع هو مساهامات وتعليقات من الأعضاء والزوار
وموقع شرفاء ليبياالوطن alshouraffa.com غير مسؤول عن محتوى تلك المساهمات